لأ مش قادر

2012

أنا ما عنديش مشكلة مع حاجات كتير، أنا ليبرالي و منفتح.
بس الموقف ده عمري ما تخيلت إنه ممكن يحصل ليَّ، أو لأي حد أعرفه.
تنحت كده وقلت: "لأ لأ . مش قادر"، وجريت من الأوضة.

الجنسانية، الهوية الجندرية، الجنس

القصة كاملة

قصة مية واحد وواحدة

2019

قصتي هي قصة مية واحد وواحدة، الاختلاف،
أو عشان التبرير يكون منطقي القصة هي الاختلاف
الاختلاف المرفوض الـلـي بـ تخاف منه وبـ تكرهه لأنه حرام، وأنت عارف

القصة كاملة

ما اعرفش أبدأ بمين

2017

أبويا كان أول شخص يلمسني،
كنت بـ قول مجرد خيالات،
كنت بـ قول بـ يهزر معايا إنه بـ يلمسني برجله من ورا،
وانا صغيرة كان يحاول يوريني أعضاؤه، يلمس صدري.…
من كام يوم واحنا قاعدين بـ ناكل،
كان قاعد على كرسي عالي ورايا، وشد الأندر بتاعي،

القصة كاملة

دكر وعندي مشاكل

2012

الموضوع ما كانش عادي ولا تلقائي،

ما بين شخطة قريبتك المتحفظة لما بـ تعمل حاجة قبيحة، 

ووشوشة العيال صحابك عن لمسهم لمناطق من جسم الشغالات أو قرايبهم البنات،

هـ تعرف إن جسم الطرف الآخر فيه حاجة عيب، أكيد فيه حاجة عيب.

الضغوط الاجتماعية، الجنسانية، الجنس، الجسم، الذكورية

القصة كاملة

أنا عندي تجارب ومن حقك تعرفي

2015

أنا مش من حقي أسألك حصل إيه قبل كده.
لكن مهم نتكلم في ده.
ومفيش حاجة اسمها عذرية البنت.
عذرية البنت زي عذرية الولد.

القصة كاملة

كان نفسي أكون راجل

2015

هي الست اتخلقت في مجتمعنا عشان المتعة بس؟
ولا لبس فارق، ولا وش خشب فارق، ولا إنك تكوني بـ تردي فارق
لو رديتي ده معناه إنك بـ تتـقلي
اكتشفت من قريب إن مفهوم المجتمع عن الست المتجوزة إنها أسهل!

القصة كاملة

مش عارف أوصف إحساسي

2017

أبويا كان قاسي عليا أوى، وعلى كل أخواتي
بس أنا تقريبًا الوحيد الـلـي كنت متأثر بالقسوة
كان بـ يضربني على أقل غلطة أعملها
كان بـ يـهـيـنِّـى، ويـشتمني قدام الناس، ويقلل مني قدام صحابي
في التوقيت ده، وانا عندي 5 أو 6 سنين
بدأت تظهر عليا ميول المثلية الجنسية

القصة كاملة

بوسة

2013

حسيت إن حد بـ يلعب معايا مصارعة حرة
وداخل يقتحم ويقضي على كل حاجة
وما عندوش استعداد يسمع أي حاجة
والبقاء للأقوى
كان ممكن اتصارع، واكسب الجولة، بس أنا انسحبت
علشان دي مش جولتي، وأنا مش جاية علشان آخد كاس.

الجنسانية، الجسم، العلاقات العاطفية

القصة كاملة

اتقرفت

2013

لما كنت بـ تحاول تلمسني
كنت فجأة بـ حس إنك مش شايفني
شايف الجسم الـلـي هـ تلمسه وبس.

الجسم، الجنسانية، الجنس، العلاقات العاطفية

القصة كاملة

بافتكر

2016

فاكرة الزق، والرفص، والزعيق
في كل مرة كنت بـ قول لأ، وهو بـ يفضل مكمل
كنت بـ حس في أوقات إني بـ تحول لمخدة
الطريقة الـلـي بـ يغمض عينه بيها
وبـ ينسى وجودي، كانت بـ تـقـتـلـني
وبـ تحسسني إني ولا حاجة
هو هـ يكمل، سواء أنا مستمتعة أو لأ، موجوعة أو لأ
برغبتي أو لأ، هدفه شهوته وبس.
العنف المبني على النوع؛ العنف الجنسي؛ الاغتصاب؛ الذكورية؛ الجنس؛ الجنسانية

القصة كاملة
x
تنويه القصص الموجودة على هذا الموقع قد تسبب للبعض شعور بعدم الارتياح أو الألم. في حالة شعورك بذلك، تذكر أن تتنفس، وأن تأخذ بعض الوقت مع ذاتك قبل مواصلة القراءة، أو بالتوقف عن القراءة إذا استدعى الأمر